أقوال الإمام الأكبر عن الإرهاب والتطرف

نحن في أشدِّ الحاجةِ -1.png
نحن في أشدِّ الحاجةِ إلى أن يَتَّجِهَ جهدُ شَبابِنا لتحقيقِ التَّقدُّمِ العلميِّ والتِّقنيِّ والحضاريِّ؛ حتى نَلحَقَ برَكبِ الأُمَمِ التي سبقتنا إلى قيادةِ العالمِ والتأثيرِ في مصائرِ الإنسانيَّةِ.

اشترك لمتابعة الأخبار

جميع الحقوق محفوظة لموقع الإمام الطيب 2022 م